لون الويب

أحدث المواضيع

طريقة الحفاظ على بطارية اللابتوب وزيادة عمرها الافتراضي


أصبح الإعتماد على أجهزة الكمبيوتر المحمولة اللابتوب والأجهزة اللوحية في العمل والحياة الإجتماعية ضرورة قصوى خاصة للموظفين.

العديد من أجهزة الكمبيوتر المحمولة لديها ما يكفي من طاقة البطارية لتستمر في العمل طوال اليوم، حيث إن البطارية من أهم الأشياء الموجودة في جهاز اللابتوب وتعد من القطع الإعتمادية في اللابتوب، فلا يستطيع أي شخص أن يستغني عن البطارية بعكس بعض القطع والأشياء التي من السهل الإستغناء عنها مثل مشغل الأقراص أو البلوتوث أو أي شئ غير إعتمادي. ولكن إذا قمت بإختيار قراءة هذا الموضوع، فهذا يعني بشكل واضح إن بطارية اللابتوب الخاص بك لا تدوم طويلاً بما فيه الكفاية.

كثير منا مر بمثل هذا الموقف السيء حينما تحتاج إلى إنهاء عملك بسرعة، ويظهر تحذير نفاذ طاقة بطارية اللابتوب لديك؟! وكنت في مكان لا تستطيع فيه شحن جهازك لإتمام العمل! فأنت بالتأكيد تنزعج من إشعار إنخفاض الطاقة خاصةً إن كنت في وسط شيئاً هاماً.

حيث يعانى العديد من الأشخاص من سرعة نفاد بطارية أجهزة اللابتوب الخاصة بهم، والتي تعتبر واحدة من المشاكل التي تزعج بال الكثير لما لها من أهمية كبيرة ومشاكل كثيرة في نفس الوقت. ولكن رغم أن مشاكل بطارية اللابتوب كثيرة إلا أن السبب الأول في حدوث هذه المشاكل يرجع لسوء إستخدامهم للبطارية وعدم معرفتهم للطرق الصحيحة التي تساعد فى إطالة عمرها والمحافظة عليها.

تزود أجهزة اللابتوب عادةً ببطاريات مناسبة للعمل عليه عدة ساعات، ويختلف عدد هذه الساعات بحسب عمر البطارية والبرامج التي تعمل عليها. لذا نحن هنا لنخبرك عن بعض الأمور التي يمكنها مساعدتك على الحفاظ على بطارية اللابتوب لأطول فترة ممكنة.

وقبل أن نخبرك بالنصائح التي إن إتبعتها وإستخدمتها لساعدت بطارية اللابتوب الخاص بك كي تعيش فترة أطول، نعرض عليكم حقيقة وهي أن العمر المتوسط لأغلب بطاريات الأجهزة هو 3 سنوات، وفي حالة حدوث مشاكل كثيرة للبطارية بعد هذا العمر فمن الأفضل لك أن تقوم بتغيير البطارية بأخرى جديدة.

وليس المقصود بالعمر الإفتراضي أنه يجب أن تغير البطارية كل 3 سنوات، فهناك بطاريات تعيش أكثر من 6 سنوات بالمحافظة عليها، وهناك بطاريات لا تتخطى سنة واحدة بالإهمال فيها.

وهناك نصائح عامة للحفاظ على بطارية اللابتوب يمكننا القيام ببعض الخطوات التي من شأنها الحفاظ على بطارية اللابتوب لوقت أطول من المعتاد، وإضافة عدة شهور إلى عمر البطارية الأصلي، وكذلك الحفاظ على كفاءة الشحن والتفريغ، وكل خطوة منها لها تأثيرها المختلف على عمر البطارية لذا حاول القيام بما تستطيع منها.

وهذه الخطوات هي:

1- تخفيض درجة سطوع الشاشة
تعتبر الشاشة من أكثر العوامل إستنزافاً لعمر البطارية، لذا عند قيامك بتعتيم الشاشة ستزيد ما يقرب من 30 دقيقة لعمر البطارية. تحوي معظم أجهزة اللابتوب إختصارات للتحكم في السطوع، وغالباً يكون ذلك بالضغط على مفتاح Fn مع أحد مفاتيح الوظائف العلوية، أو مباشرةً ستجد مفتاحاً يحوي رمز الشمس وبجانبه إشارة + أو قم بالتبديل بينهما للتحكم بالسطوع. إن لم تتمكن من ذلك فإضغط على مفتاح Windows ثم على X، ستظهر لديك قائمة إختر منها Power Options 


ثم من النافذة الظاهرة أمامك إنتقل إلى العرض Display من القائمة يمين النافذة، وهنا يمكنك التحكم بدرجة السطوع كما ترغب وبقدر الإمكان لأن تقليل الإضاءة المستمر قد يرهق عينيك.


2-إيقاف المصابيح الخلفية للوحة المفاتيح
تعمل إضاءة لوحة المفاتيح كما الشاشة على إستنزاف الطاقة لبطارية اللابتوب بشكل كبير، لذا عليك إيقاف تشغيلها، إلا إذا كنت تجلس في الظلام وتحتاج إلى الإضاءة الخلفية حتى تظهر لك المفاتيح. من المحتمل أن يحوي الحاسوب أيضاً على مفاتيح تبديل إضاءة لوحة المفاتيح أو يمكنك إيقافها بالإنتقال إلى الإعدادات.

3- وضع توفير البطارية Power Saver
بشكلٍ تلقائي تكون إعدادات طاقة الجهاز على الوضع المتوازن Balanced لكنك تستطيع تغييرها إلى وضع توفير الطاقة Power Saver لتقليل إستخدام موارد النظام وزيادة عمر البطارية، يتم تنشيط هذا الوضع تلقائياً عندما تصل بطارية اللابتوب إلى مستوى منخفض (عادةً عندما يصل إلى 20%)، كما يمكنك تعديل هذا الإعداد إذا كنت بحاجة إلى ذلك من خلال الإنتقال إلى لوحة التحكم ومنها إلى خيارات الطاقة Power Options، بعد ذلك ستجد أمامك صفحة الإعدادات الخاصة بالطاقة في ويندوز 10 إختر منها additional power options جهة اليمين، أما ويندوز 7 فلا داعي لتلك الخطوة.

الآن أنت أما خيارين إما التعديل على وضع Balance اذا كان يتناسب معك وهو الوضع الإفتراضي، أو إختيار وضع Power Saving إن كنت لا تعرف ما تفعل جيداً. 


ولا تنسَ أن إستخدام ويندوز لهذه الإعدادات يختلف فيما إذا كان موصولاً بالتيار الكهربائي أو يعمل على البطارية فقط. كما ويمكنك تعيين دخول الجهاز في وضع النوم بعد عدة دقائق من عدم إستخدامه تجنباً لهدر الطاقة. ويمكنك الوصول إلى هذه الإعدادات بالضغط على أيقونة البطارية الموجود في أسفل الشاشة في شريط قائمة ابدأ.


4- تعطيل الواي فاي والبلوتوث
إن لم تكن بحاجة إلى إستخدام الواي فاي أو البلوتوث فقم بتعطيلها لأنها تستنزف من عمر بطارية اللابتوب بمقدار غير هين!. تحوي معظم الأجهزة مفتاحاً لتعطيل هذه الخيارات، وفي حال لم تكن متأكداً من ذلك فتوجه إلى لوحة التحكم وقم بالتمرير خلال الأجهزة حتى تصل إليها وقم بتعطيلها.

5- تجنّب تفريغ شحن البطارية بشكل كامل 
تمتلك غالبية بطاريات أجهزة اللابتوب عدداً محدداً من مرّات الشحن، وبعد ذلك يتمّ إستنزافها بشكل كبير، لذا لابدّ من تجنّب تفريغ البطارية بشكل كامل من الشحن، والتوقف فوراً عن العمل على الجهاز، وإغلاقه عند رؤية تنبيه إنخفاض الطاقة بالنظام، ثمّ توصيله بالشاحن. فعند شحن البطارية من 0 إلى 100% فذلك يعني أنه تم إستهلاك دورة واحدة من الدورات المُحددة من عُمر البطارية، وكلما زاد عدد الدورات قل عمر البطارية الإفتراضي، ولا تقم بشحن البطارية إذا قلّت شيئاً بسيطاً بل يفضل أن يتم العمل على الجهاز حتى نفاذ على الاقل 20 % منها ثم إعادة شحنها من جديد لان الإستعجال في شحن البطارية قبل تفريغها يؤدي شيئاً فشيئاً إلى تلف جزء من البطارية وعدم الإستفادة منه لاحقاً وشحنه مرة أُخرى. حاول أن تقوم بقدر إستطاعتك أن تستخدم طريقة 80-20 والتي تعني أن لا تقل بطارية اللابتوب عن 20 % ولا تزيد عن 80 % عند الشحن.

6- عدم ترك الجهاز في الشحن بشكل دائم
من غير الجيد ترك جهاز الحاسوب في مقبس التيار بشكل دائم، فذلك يودي بحياة بطارية اللابتوب وتصبح أضعف مع الوقت. كما توفر بعض الشركات المصنعة أداة مساعدة تحد من شحن البطارية الكامل لأن شحنها بشكل كامل يقلل أيضاً من عمرها. فتساعد هذه الأدوات على منع تدهور حالة البطارية مع الوقت وتتيح لك ترك الحاسوب موصولاً إلى التيار بشكل دائم.

7- أزل الأجهزة الطرفية غير الضرورية
ربما يؤثر الأمر إن ترك قرص في محرك الأقراص على عمر بطارية اللابتوب خاصتك، كما أن الملحقات المختلفة مثل وصلات USB وكاميرا الويب وأي ملحقات أخرى تؤثر على البطارية كذلك.

8- تقليل عدد البرامج المستخدمة
ليس «الهاردوير» والمكونات الصلبة هي ما يستنزف بطارية اللابتوب. البرامج المتعددة والعمليات التي تعمل على نظام التشغيل الخاص بك سوف تستهلك البطارية بصورة أكبر مما تعتقد. إعمل على تقليل عدد البرامج التي تعمل عليها في وضع كهذا، حيث لا يتم برمجة جميع البرامج بنفس مستوى الجودة، ولذا قد تجد أن بعض البرامج جشعة جداً وتفرض حملاً ثقيلاً على بطارية اللابتوب، فإما أن يكون بعضها ثقيلاً للغاية على موارد النظام أو يظل نشطاً في الخلفية لفترات طويلة. لذا من المفترض أن تقوم بتقليل هذه البرامج والعمل على الضروري منها فقط. كما أن علامات التبويب لها نفس التأثير على البطارية. يقوم نظام التشغيل ويندوز 10 برصد إستخدام وحدة المعالجة المركزية لجميع البرامج المثبتة، ومنه يقوم بتحديد مقدار البطارية التي يستخدمها كل برنامج. يمكنك التحقق من هذه القائمة في قائمة إعدادات ويندوز.

9- مزامنة أقل للبريد الإلكتروني
يستنزف التحقق المستمر من رسائل البريد الإلكتروني كمية لا بأس بها من طاقة بطارية اللابتوب، فإنتقل إلى الإعدادات والحسابات ومنها إلى حسابات البريد الإلكتروني وإختر الحساب الخاص بك، وقم بتغيير الإعدادات لتتم مزامنة البريد والتحقق من الرسائل كل 30 دقيقة أو كل ساعة مثلاً.

10- تنظيف فتحات اللابتوب ومروحته بشكل دوري
 ينصح بتنظيف الفتحات الموجودة أسفل اللابتوب والمروحه الخاصة به بشكل مستمر، ووضع اللابتوب على الأسطح الصلبة كالمكتب أو الطاولة، وترك مسافة للتهوية من أسفل الجهاز وتجنّب إستخدامه فوق الأماكن التي تُعيق دخول الهواء إلى مروحة التهوية كالوسائد مما يعرضه الى إرتفاع درجة الحرارة بسرعة. حيث أن إرتفاع الشديد في حرارة البطارية يؤثر بالسلب على البطارية، ويؤدي الى إتلاف البطارية في النهاية، لذلك فإن ثبات درجة الحرارة في بطارية الحاسوب من أهم الأسباب التي تدعمك في الحفاظ على البطارية لفترة أطول. هناك أيضاً بعض التطبيقات المجانية لإظهار درجة حرارة البطارية في حاسوبك، ومنها تطبيق CoreTemp أو تطبيق Real Temp وهي تطبيقات مميزة وتقوم برصد درجة حرارة الحاسوب بإستمرار.

11- إستخدام أدوات صيانة البطارية الخاصة بالشركة المُصنّعة للكمبيوتر المحمول
فهي تُقدّم الكثير من المعلومات الخاصة بحالة البطارية بالإضافة إلى توصيات لإطالة عمرها إلى أقصى حد.

12- مراقبة تطبيقات أو برامج التشغيل عند إقلاع جهاز الحاسوب.


وللمزيد من التفصيل يمكنكم متابعة الفيديو في الأسفل...



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox

@templatesyard

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *