لون الويب

أحدث المواضيع

أعلنت كَوكَل عن "التفوق الكمي" للكمبيوتر


تقول Google إن الكمبيوتر المتقدم حقق "التفوق الكمي" لأول مرة متجاوزاً أداء الأجهزة التقليدية.

تمكن المعالج الكمي العملاق التكنولوجي Sycamore من أداء مهمة محددة خلال 200 ثانية، وهو ما سيستغرق إنجازه في أفضل كمبيوتر عملاق في العالم خلال 10000 عام.

ظل العلماء يعملون على أجهزة الكمبيوتر الكمية لعقود من الزمن لأنهم يعدون بسرعات أسرع بكثير.

في أجهزة الكمبيوتر التقليدية، تسمى وحدة المعلومات "بت" ويمكن أن تكون لها قيمة إما 1 أو 0. لكن مكافئها في النظام الكمي - Qubit (البتة الكمية) - يمكن أن يكون 1 و 0 في نفس الوقت .

تفتح هذه الظاهرة الباب لإجراء حسابات متعددة في وقت واحد. لكن يجب أن تتم مزامنة وحدات البت (qubits) بإستخدام تأثير كمي يُعرف بإسم التشابك، والذي وصفه ألبرت أينشتاين بأنه "عمل عصبي على مسافة". ومع ذلك، فقد كافح العلماء لبناء أجهزة تعمل مع عدد كاف من البتات لجعلها قادرة على المنافسة مع أنواع الكمبيوتر التقليدية.


يحتوي Sycamore على 54 كيلوبايت، على الرغم من أن أحدهم لا يعمل، لذلك فإن الجهاز يعمل على 53 كيلوبايت.

في صفحة Nature الخاصة بهم، قام John Martinis من Google في Mountain View وزملاؤه بتعيين المعالج لمهمة أخذ عينات عشوائية ، حيث ينتج مجموعة من الأرقام التي لها توزيع عشوائي حقيقي.

إستطاع Sycamore إكمال المهمة في ثلاث دقائق و 20 ثانية. على النقيض من ذلك، يدعي الباحثون في بحثهم أن "Summit" أفضل حاسوب عملاق في العالم، سيستغرق 10000 سنة لإكمال المهمة.

وقال البروفيسور Jonathan Oppenheim من جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس، الذي لم يشارك في الحدث: "إنه جهاز مثير للإعجاب. لا نزال بعيدين بعقود من الكمبيوتر الكمي الحقيقي الذي سيكون قادراً على حل المشكلات التي نهتم بها".


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *